مُمكِنات السودان: الأسطورة الوطنية وثقافة العمل

عن ويلوز هاوس للنشر، جوبا 
مُمكِنات السودان: الأسطورة الوطنية وثقافة العمل.

[صدر في أكتوبر 2021]

 
الغلاف الخلفي:
“ما نعنيه بالأسطورة الوطنية هو تلك القصة التي نصنعها، صناعةً، بمعاول السرد والعمل والفنون والفلكلور، لتشكّل السمات والقيم الوطنية المشتركة، وهي تحاول أن تكون جامعةً لعدد كبير من الشعوب والتواريخ المتنوعة والمتداخلة، وهي تحاول كذلك، عبر تلك السمات والقيم، أن تحتضن رؤية إيجابية، ذاتية، لمجموعة من الناس يشتركون في أرضٍ ومصالح….”
More

روابط الدولة والسياسة والدين: بعض المفاهيم

 

الدولة والسياسة ليستا نفس الشيء.
ولذلك فعبارة “فصل الدين عن الدولة” ليست هي نفسها “فصل الدين عن السياسة”.

الدولة هيكل ومؤسسات؛ اقصد الدولة العصرية. أما الأديان، باعتبارها نُظما إيمانية بمرجعيات غيبية وسلوكيات طوعية (وهذا تعريف ناقص) فليست نماذج دولة عصرية، بطبيعة الحال، لكن بطبيعة الحال أيضا هنالك تداخلات في المجالات بينهما ويعزى ذلك عموما لاشتراكهما في دائرة أخرى مهمة جدا وواسعة جدا: المجتمع.… More

سلسلة حلقات عن الافروعمومية

الحركة الآفروعمومية (Pan-Africanism) حركة اجتماعية سياسية، تشمل طيفا واسع من الأفكار والطموحات التحررية وتطبيقاتها، والرموز والسياقات المحلية والثقافية، لكن جوهرها قضية واقعية واحدة: التحرر والتنمية للشعوب التي تأثرت تأثرا مشتركا من تجربة غزو واستعمار واستغلال افريقيا في القرون البضع الماضية وما زالت قضاياها المعاصرة مشتركة بسبب تلك التجربة. عروة الانتماء الافروعمومي، إذن، هي التجربة المشتركة والأهداف المشتركة، غضّ النظر عن ميراث ثقافي أو قومي معيّن.… More

المثقف بحاجة إلى المجتمع

نيريري وتشومسكي اتفقا على أن معظم المنتمين لشريحة المثقفين، في أي مجتمع حديث، يتمحور عملهم ومسارهم المهني حول خدمة الأوضاع القائمة كمقابل للمكانة الاجتماعية والاقتصادية المناسبة لهم في ذلك المجتمع. لا يُستثنى من ذلك إلا مثقفون ثوريون، أو غير ثوريين بالضرورة لكن لديهم بوصلة أخلاقية نادرة وإخلاص شديد لمجالات بحثهم/إبداعهم وحسب.

من ناحيته، يركّز نيريري على أن المثقف الأصيل لا يكون أصيلا فعلا إلا حين يفهم حاجته للمجتمع وحاجته لأن يوظّف مقدراته للارتقاء بالمجتمع ككل – أي مصالح أهله وطموحاتهم – إذا أراد لنفسه الارتقاء.… More

حول صراع الهامش والمركز في السودان: مقاربة موجزة

(مشاركة موجزة، ضمن نقاش جرى على صفحات فيسبوك، في منتصف 2018)

الدراسات والخلاصات الفكرية حول فهم العنصرية، في عصرنا الحديث، صارت عموما متوافقة على قضايا عامة، يمكن تلخيصها في الآتي:

أولا: العنصرية مطية سلطوية، أي أنها تعبّر عن نفسها بالأصالة عن طريق السلطة ومؤسسات السلطة، وأحيانا بالحوالة فقط عن طريق العلاقات الاجتماعية القحة. بطبيعة الحال هنالك حالات من تنافر بعض الفئات وفق خلفياتهم الإثنية، أو الزعل التاريخي، لكن هذه لا ترقى لمرحلة العنصرية إلا حين تكون هنالك ممارسة واضحة للتسلط والقهر من فئات على فئات أخرى.… More

وأجِرني من أوهام السوشَلْميديا

(بعض ظلامات “ثورة الاتصالات”)

طرائق تفكير الناس تتنوع، لكنها بصورة عامة تتأثر بمناخاتهم النفسية في الظروف الزمنية. وذلك ينطبق بصورة شبه متساوية على ذوي الحظوة النسبية من التعليم والخبرة وعلى من هم أقل حظوة، وعبر أي تصانيف أخرى (العمر، النوع الاجتماعي، اللغة، إلخ).

حين يبدأ امرئ بالتفكير باتجاه معيّن، بدوافع، أو وقود داخلي، أصلها تجربة ذاتية غذّت منظورا معيّنا للأشياء وللأحياء من حوله، فإنه يصبح في حركته مثل القطار، يستجمع سرعته تدريجيا ثم ينطلق، وحين ينطلق في ذلك الاتجاه لا يمكن إيقافه بصورة مفاجئة، بل حتى لو بدأ الوقود ينفذ، أو حصلت إعادة لحساب الوجهة المطلوبة، فأي تغيير في مسار القطار وسرعته سيحدث غالبا بصورة تدريجية كذلك — إلا في حالات نادرة، قد يحصل فيها توقّف فجائي، وغالبا ما تكون لأسباب مفاجئة أو طارئة جدا — وفي تلك الأثناء فمن يرى القطار سيرى أنه ما زال يمضي في نفس مساره وبدون أن يبدو عليه تغيّر في الدوافع أو الأهداف، أما “القطار” فوحده يدرك أنه بصدد تحوّلات مقدّرة وهذه فقط بدايتها.… More

خطيئة العاصمة

هذا مكتوب موجز عن ظاهرة المدينة الضخمة في العصر الحديث، من حيث مشاكلها المتنوعة والوهم الذي تغذيه في سكانها – سواء في البلدان الفقيرة أم الغنية أم المتوسطة – بحيث يتكيّفون داخلها على مظنة أنهم يمثلون البلاد كاملة ويعرفونها ويمكنهم الحديث عنها؛ الأمر الذي بدوره يجلب مظنة أن الحراك الاجتماعي والسياسي والاقتصادي في البلاد مُمَثَّل كله أيضا في تلك المدينة وبنفس النسبة الموجودة في باقي البلاد.… More

ستارتريك: ذروة الخيال العلمي

نقدّم هنا نبذة مختصرة عن عالم “ستارتريك” (Star Trek) – العنوان الذي يمكن ترجمته إلى “رحلة النجوم” – وسمّيناه بالعالم لأنه أحد أقدم وأوسع سلاسل عروض الخيال العلمي، إذ يمتد منذ ستينات القرن الماضي وحتى اليوم، ويشمل مسلسلات وأفلام وروايات وألعاب فيديو، وموسوعة تصاميم (فنيّة/جمالية وهندسية)، إلخ. ولعالم ستارتريك شعبية قوية واحترام كبير في الأوساط النيردية (سنرى أدناه لماذا).

تجري أحداث عالم ستارتريك عموما في مستقبل البشر ما بعد الحرب العالمية الثالثة وقرابة دمار جميع الحضارة البشرية، ثم ما جرى بعد ذلك من محاولات لامركزية في تطويرات تكنولوجية بمجهودات غير جماعية أدت إلى أن يخترع أول بشري مركبة فضائية بقدرة محدودة على السفر أسرع من الضوء.… More